ألعاب أخرى

مخاوف من تأجيل دورة الألعاب البارالمبية بطوكيو للمرة الثانية بسبب كورونا

تجددت المخاوف مرة أخرى بشأن إمكانية إقامة دورة ألعاب طوكيو في موعدها الجديد بالعام المقبل 2021؛ بسبب استمرار جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

وكانت دورة الألعاب البارالمبية، المقرر إقامتها في طوكيو، قد تأجلت لمدة عام إلى 24 أغسطس 2021؛ بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، بعد أن كانت النسخة الأصلية مقرر انطلاقها بعد غد الثلاثاء.

ووفقًا لما ذكره موقع “ذا أثلتيك” الإخباري الرياضي، فإن رؤساء اللجان البارالمبية يرون أن دورة ألعاب طوكيو التي جرى تأجيلها للعام المقبل 2021، قد تتأجل مرة أخرى في حال استمرار أزمة جائحة كورونا، وبالتالي هناك تهديدًا واضحًا على صحة اللاعبين المشاركين.

ونقل الموقع تصريحات فريدهيلم جوليوس بوتشر، رئيس اتحاد رياضات ذوي الاحتياجات الخاصة في ألمانيا، قائلًا: “ندرك أن هناك تهديدات بإلغاء أو تأجيل الدورة مجددًا”.

وأضاف: “إذا كان هناك تهديدًا ولو بسيط للرياضيين، فلا يمكن إقامة الدورة البارالمبية”.

ومع تأجيل أولمبياد طوكيو أيضًا للعام المقبل 2021؛ بسبب أزمة جائحة فيروس كورونا، فهناك اتجاه متزايد نحو إقامة الدورة بدون جماهير، ولكن صحة الرياضيين من ذوي الاحتياجات الخاصة خلال الدورة البارالمبية، تجعل القرارات أكثر دقة من غيرها.

وأوضح بوتشر: “لا أريد اقتراح التأجيل للمرة الثانية، أريد التفكير بشكل إيجابي، دعونا نبدأ الرياضة التنافسية مجددًا ببطء وبحذر”.

من جانبه، قال أندرو بارسونز، رئيس اللجنة الباراليمبية الدولية: “حماسي يتفوق على مخاوفي؛ لأن الرياضة تعود ببطء”.

وأتم بارسونز: “الدورة سيتم إقامتها فقط إذا كان هناك ضمانات لسلامة جميع الرياضيين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

قم بإلغاء مانع الإعلانات

للقيام بتصفح الموقع بسهولة ينبغي عليك السماح بالإعلانات