أخبار عالميةالرياضة العالمية

بفضل تألق برونو فرنانديز اليونايتد يفوز على ايفرتون بثلاثيه لهدف

كتب: إمام السبع

حقق مانشستر يونايتد فوزا ثمنيا علي ايفرتون في ملعبه جوديسون بارك بثلاثة أهداف لهدف ، وذلك بفضل التألق الكبير للبرتغالي برونو فرنانديز . الذي سجل ثنائية وصنع هدف.

فيما واصل ايفرتون نتائجه السيئة وتلقي خسارته الثالثة تواليا ، بعدما خسر من ساوثهمتون ونيوكاسل، خسر اليوم من اليونايتد ثالثا.

بهذا الفوز رفع اليونايتد رصيده للنقطة ال10 في المركز الثالث عشر ، بينما تجمد رصيد ايفرتون عند النقطة ال13 في المركز الخامس.

وصف المباراة :

شوط المباراة الأول شهد استحواذ شبه كامل من جانب مانشستر يونايتد علي مجريات اللقاء.
وبرغم أن ايفرتون كان هو المبادر بالتسجيل في الدقيقة 19 عن طريق البرازيلي بيرنارد بعد مجهود فردي رائع رواغ مدافع اليونايتد وسدد الكرة أرضية قوية في الزاوية الضيقة علي يمين دي خيا حارس اليونايتد معلنا عن أول أهداف المباراة.

إلا أن اليونايتد قدم واحدا من أفضل أشوطه منذ فترة بفضل الأداء المميز لثنائي الارتكاز فيرد وماكتيوماني الذين ساهموا في جعل قبضة اليونايتد علي مجريات الشوط ، وكذلك التألق الكبير للثنائي برونو فرنانديز وماركوس راشفورد.

واستطاع اليونايتد التعديل سريعا في الدقيقة 25 بعد عرضية متقنة من لوك شاو ، لعبها برونو فرنانديز رأسية رائعه ، سكنت الشباك علي يسار بيكفورد حارس ايفرتون معلنة هدف التعادل .

واصل اليونايتد الاستحواذ وواصل البرتغالي برونو فرنانديز أداءه الكبير ، واستطاع من إضافة الهدف الثاني في الدقيقه 32 بعدما لعب برونو الكرة الثابته باتجاه راشفورد ، لكنها مرت كرته مباشرة داخل شباك بيكفورد معلنة عن ثاني أهداف اليونايتد في المباراة .

واستمر الشوط علي واقع استحواذ اليونايتد وتقدمه بهدفين لهدف.

ومع الشوط الثاني وبدايته تغير الاستحواذ وأصبح ايفرتون هو الأخطر منذ البداية في المباراة ، وحاول كثيرا التسجيل وإدراك التعديل بعديد الكرات ، لكن دفاع اليونايتد قدم أداء كبيرا ، بفضل هاري ماجويرا مدافع اليونايتد الذي أبعد كثير من الكرات العرضية من منطقة دفاعه.

ومع آخر ربع ساعه من المباراة سحب كارلو انشيلوتي الكولومبي جيمس رودريجيز ودفع بالمهاجم التركي توسون في محاولة لزيادة القوي الهجومية والضغط أكثر علي دفاع الكتيبة المانشستراوية.

في حين أن سولشاير دفع بالثنائي بوجبا وكافاني لتنشيط الهجوم وبث فيهم مزيد من الروح.

وشهدت آخر ربع ساعه خطورة وتبادل للهجمات من كلا الفريقين .
وبالفعل تمكن الأورجواياني كافاني من تسجيل أولي أهدافه رفقة الشياطين الحمر في آخر دقيقة في الوقت البديل في الدقيقة 94 بعد تمريرة سحرية من البرتغالي المتألق فرنانديز اك، انفرد علي إثرها كافاني وجها لوجه ببيكفورد ، سددها مباشرة بيمناه أرضية قوية في الزاوية الضيقة علي يمين بيكفورد معلنا عن ثالث أهداف اليونايتد.

لتنتهي المباراة بفوز اليونايتد بثلاثة أهداف مقابل هدف

جدير بالذكر أن :
هذا هو الفوز الأول الذي يحققه اليونايتد علي ايفرتون بعد ثلاث جوالات أخيرة انتهت بالتعادل بين الفريقين.

حيث أن ايفرتون هو اكثر فريق تلاقي هزائم من اليونايتد عبر التاريخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

قم بإلغاء مانع الإعلانات

للقيام بتصفح الموقع بسهولة ينبغي عليك السماح بالإعلانات