ألعاب أخرى

منتخب المصارعة جاهز لبطولة الجائزة الكبرى بإيطاليا

تكتمل اليوم الأربعاء، بعثة المنتخب الوطني للمصارعة، المقرر مشاركتها في منافسات بطولة الجائرة الكبرى، خلال الفترة من 4 وحتى 7 مارس الجاري بإيطاليا.

 

وصول الفوج الأول

 

ووصلت أمس إلى إيطاليا كل من، سمر حمزة لاعبة المنتخب الوطني ومدربها محمد طلبة، بالإضافة إلى الدكتورة نرمين رفيق عضو مجلس إدارة الاتحاد ورئيسة البعثة.

 

اللحاق بالبعثة

 

ومن المقرر أن يصل اليوم كل من، محمد إبراهيم كيشو وعبد اللطيف منيع، إلى إيطاليا للمشاركة في منافسات البطولة الدولية.

 

البطولة الأفريقية

 

يستعد منتخب المصارعة للمشاركة في منافسات البطولة الأفريقية المؤهلة لأولمبياد طوكيو، والمقرر إقامتها خلال شهر أبريل المقبل.

 

أزمات ومشاكل

 

وشهد اتحاد المصارعة عدد من الأزمات خلال الفترة الماضية، بسبب وجود خلافات بين مجلس الإدارة وعدد من لاعبي المنتخب.

 

استقالة المدرب

 

وأعلن صالح عمارة مدرب منتخب المصارعة الحرة استقالته من منصبه، اعتراضا على سياسة مجلس إدارة الاتحاد برئاسة عصام نوار.

 

ووجه “عمارة” اتهامات بالجملة لمجلس إدارة الاتحاد، أبرزها التدخل في تشكيل المنتخبات، وعدم صرف رواتب المدربين، والتقصير في توفير برامج إعداد قوية للمنتخبات.

 

ومن جانبه أعلن الاتحاد قبول استقالة المدرب، بالإضافة لنفي تلك الاتهامات، بداعي بطلانها.

 

جاءت استقالة صالح عمارة، تزامنا مع تقديم عدد من لاعبي المنتخب شكوى لوزارة الشباب والرياضة ولمجلس إدارة اتحاد اللعبة، تطالب برحيل المدير الفني للمنتخب حسام الدين مصطفى.

 

أكد اللاعبون في شكواهم أن المدير الفني يقوم بمجاملة بعض اللاعبين بضمهم إلى المعسكر، وهو ما يؤثر بالسلب على المستوى الفني للفريق، ويصنع حالة من الانقسام بين صفوف المنتخب.

 

طالبوا الوزير بالتدخل لحل الأزمة، وإبعاد المدير الفني عن قيادة المنتخب، خاصة وأن الفريق يستعد حاليا للمشاركة في البطولات المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2021.

 

أكد اللاعبون أن الجرعات التدريبية التي يمنحها المدير الفني للاعبين تسببت في حدوث العديد من الإصابات أبرزها، عملية جراحية في الفك للاعب عبد اللطيف منيع وعملية رباط صليبي للاعب محمد علي جبر، بالإضافة إلى كسر وخلع في الكوع للاعب الفريق هيثم فهمي.

 

كانت الفترة الماضية شهدت العديد من التجاوزات داخل معسكر المنتخب الوطني، أبرزها دخول لاعبة الفريق سمر حمزة ومدربها محمد طلبة في مشاجرة مع المدير الفني للمنتخب، مما استدعى تدخل مسئولي اللجنة الأولمبية واستدعاء كافة الأطراف للتحقيق.

 

ومن المقرر أن تشهد الفترة المقبلة حسم مصير كل تلك الأزمات، خاصة وأن مشاكل الاتحاد باتت متكررة، وبالتأكيد لها تأثير سلبي على استعداد اللاعبين لخوض البطولات القارية والدولية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

قم بإلغاء مانع الإعلانات

للقيام بتصفح الموقع بسهولة ينبغي عليك السماح بالإعلانات